Archive | June 3rd, 2012

Zionist Mubarak Verdict Sparks Nationwide Protests

NOVANEWS

Tens of thousands of Egyptians retake Tahrir Square after the surprise verdict of their former

President and key regime figures. Activists are calling for the reoccupation of Tahrir in a last

push before the contested presidential elections to remove the military junta.

Watch full multipart Jihan Hafiz Reporting from Cairo
The Real News needs your support. Make a $10 donation by texting realnews to 85944 from your mobile phone. Works in US only

Posted in EgyptComments Off on Zionist Mubarak Verdict Sparks Nationwide Protests

STOPPED BY APARTHEID ON THE WAY TO MADONNA’S “PEACE CONCERT”

NOVANEWS
GILAD ATZMON

The Amira Brothers of Ni’lin villege try to get to Madonna’s “Peace Concert”.The road is long, but they are determined. Through the apartheid wall, to the checkpoint’ to the DCO’s office, will they make it?

Posted in Palestine AffairsComments Off on STOPPED BY APARTHEID ON THE WAY TO MADONNA’S “PEACE CONCERT”

HOPE NOT (JEWISH) RACISM

NOVANEWS
GILAD ATZMON

The true reality of the ‘Jews only State’ . It isn’t just the Palestinians. Segregation and ethnic cleansing are at the heart of Israeli and Zionist cultures. If we want to understand it all, we must elaborate on the real meaning of Jewish identity politics…

Watch the Israeli mob celebrating their symptoms…

 

The Wandering Who? A Study Of Jewish Identity Politics

The book can be  ordered  on Amazon.com  orAmazon.co.uk

Posted in ZIO-NAZIComments Off on HOPE NOT (JEWISH) RACISM

12 قتيلا وانتشار الجيش بطرابلس لبنان

Posted By: Siba Bizri

Arabic Shoah Editor in Chief

اعلن وزير الداخلية والبلديات اللبناني مروان شربل أن عناصر الجيش وقوى الأمن الداخلي بدأت انتشارها في باب التبانة وجبل محسن بطرابلس شمال لبنان عند الخامسة صباح اليوم بالتوقيت المحلي، وذلك بعد اجتماع في سرايا طرابلس. يأتي ذلك بعد مقتل 12 وإصابة نحو 50 آخرين في اشتباكات متقطعة منذ مساء الجمعة بين مؤيدين للنظام السوري ومعارضين له.

وأضاف شربل أن جميع الأطراف موافقة على دخول الجيش وقوى الأمن إلى تلك المناطق، مؤكدا أن القوى الأمنية سترد على من لا يلتزم بوقف إطلاق النار، وأن أي شخص يستهدف هذه القوى سيتحمل مسؤولية ذلك.

كما عُقد اجتماع أمني آخر في منزل رئيس الوزراء نجيب ميقاتي لبحث الاشتباكات المسلحة التي استمرت ليلا.

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية إن “عملية القنص لا تزال مستمرة.. القصف في المنطقتين يسمع كل خمس دقائق”، مضيفة أن القناصة يستهدفون المدنيين.

وقال سكان إن بين القتلى مدنيين وقعوا وسط إطلاق النار، وإن جنديا بالجيش اللبناني من بين المصابين.

وبدأ تبادل إطلاق النار بشكل متقطع اعتبارا من منتصف ليلة السبت، تخلله سقوط قذائف أنيرغا بين منطقتي باب التبانة ذات الغالبية السنية والمعادية للنظام السوري، وجبل محسن ذات الغالبية العلوية والمؤيدة للنظام السوري، واستمر بشكل متقطع حتى بعد ظهر السبت.

وعملت وحدات الجيش اللبناني على الرد على مصادر النيران، وسجلت حركة نزوح للسكان من المناطق الساخنة.

وتواصلت عمليات القنص المتبادل بين المنطقتين مما أدى إلى انقطاع الطريق الدولي بين طرابلس والحدود السورية شمالا.

الجيش يجوب أحد شوارع باب التبانة بطرابلس(الفرنسية)
سحب الغطاء
في هذه الأثناء أكدت شخصيات بارزة في مدينة طرابلس سحب الغطاء السياسي عن المسلحين في المدينة، ودعت الجيش والقوى الأمنية إلى الضرب بيد من حديد.

وقال مفتي طرابلس وشمال لبنان مالك الشعار للجزيرة بعد محادثات أجراها رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي مع مسؤولين في المدينة، “إن الجميع توصلوا إلى نتيجة واحدة هي أن الأمر لا يمكن أن يحسم إلا من قبل الجيش الذي يجب أن لا يراعي أي طرف”.

وأضاف أن “السياسيين رفعوا الغطاء عن سائر المقاتلين حتى يأخذ الجيش دوره ومكانته”.

وذكر مراسل الجزيرة في شمال لبنان أن الجيش اللبناني يستعد لدخول منطقتي باب التبانة وجبل محسن في مدينة طرابلس، لفض الاشتباكات.

وانتشر الجيش بالمنطقة يوم 15 مايو/أيار الماضي، بعد اشتباكات أوقعت حينها 11 قتيلا.

ومنذ ذلك الحين تسجل في المنطقة حوادث إطلاق نار وقذائف أنيرغا بشكل متقطع بين الحين والآخر، يعمل الجيش على تطويقها.

Posted in Arabic, LebanonComments Off on 12 قتيلا وانتشار الجيش بطرابلس لبنان

لا توجد ضربة خاطفة ساحقة لايران

Posted by: Siba Bizri

Arabic Shoah Editor in Chief

هآرتس

يقفّ شعري في كل مرة يتحدث فيها اهود باراك عن الساعات، لا لأنني أستخف بعلمه المفرط بحل الساعات وتركيبها بل لأن الساعاتي الهاوي وعازف البيانو بين الفينة والاخرى هو وزير الدفاع في واحدة من أخطر الفترات وأكثرها حساسية في حياة الدولة.
قال باراك في المؤتمر السنوي لمعهد ابحاث الامني القومي الذي تناول التحديات الامنية في القرن الواحد والعشرين والذي عقد هذا الاسبوع، قال ان هنا فروقا في تكتكة الساعة بيننا وبين الولايات المتحدة، ومن الواضح ان اسرائيل ستقرر وحدها ان تهاجم ايران ومتى تهاجمها. ‘يعمل الايرانيون على احداث وضع لا تستطيع فيه الولايات المتحدة ايضا ان توقف المشروع الذري’، حذر باراك وطلب من مستمعيه في القاعة وفي البلاد كلها ‘التحرر من خشية اتخاذ قرارات صعبة’. ووصف واحد من التقارير عن المؤتمر نغمة خطبة باراك بأنها ‘مسيحانية’.

يبقى الساعاتي ساعاتيا بالفعل. وباعتباره يخرج ويدخل الى الادارة في واشنطن، وينسب الى نفسه فضل وجود مليار دولار لعمليات خاصة لجهاز الامن وهو في محادثات سرية مع الامريكيين، لم يحدث انطباع انه سيسلم لتفاهم متفق عليه بين القوى العظمى وايران على الابقاء على بعض قدرتها الذرية في ظروف محدودة. تعمل ايران على انشاء وضع لا تستطيع معه اسرائيل والولايات المتحدة منعها من انتاجالقنبلة. ويشير مثرثرو القيادة العليا الى هذه اللحظة باعتبارها اللحظة التي قد تعمل فيها اسرائيل.

بخلاف ما يُفهم ضمنا من كلام باراك وهو ان اسرائيل وحدها هي التي ستقرر من وماذا وكيف، ما زال اوباما هو الذي يتحكم بالوضع. فهو ليس مسالما كما يبدو ولا يخشى استعمال القوة. لكنه يرجو ان تسوغ الظروف استعمال القوة لا لأن الانتخابات أمامه فقط بل باعتبار ذلك عنصرا في جملة التقديرات المطلوبة من زعيم أكبر قوة في العالم. ومن المؤكد انه لا يجوز ترك وزير دفاع اسرائيلي ربما يكون في نهايةحياته السياسية وليس عنده ما يخسره، يورطنا مع العالم كله ومع الولايات المتحدة خاصة.

يعمل بيبي وباراك مثل توأمين سياميين. فقبل اسبوع تكلم رئيس الوزراء في حلقة مغلقة على أنه يفضل ان يقوم الامريكيون بالعمل، لكن اذا تبين انه لا توجد نتائج للجهد الدولي الذي يقوده اوباما فلن يكون مناص سوى ان نقوم بأنفسنا بما يُحتاج الى فعله. ‘أنا ألتزم بالدفاع عن الشعب اليهودي وعن سكان اسرائيل’، قال بيبي. وليس مهما من القائد ومن المقود الآن في الدولة وما هو الشيء الحقيقي في التهديد المجنون المخيف في ان نعمل وحدنا في مواجهة ايران ألا يجب ان نصغي الى تحذيرات مئير دغان ويوفال ديسكن وآخرين من نتائج عمليةعسكرية كهذه لاسرائيل؟.

هناك من هم على يقين من ان عملية أحادية ليست ممكنة فحسب بل هي في مراحل الاعداد لها حقا. ويتحدث صحفيون ذوو شأن يحثهم باراك وبيبي على ذلك عن انه ستكون كارثة فظيعة اذا لم نعمل فورا حتى لو كنا وحدنا. وحتى لو تعرضت جبهتنا الداخلية لضرب بقنبلة ذرية. ويعلل نائب رئيس الحكومة شاؤول موفاز وهو رئيس اركان ووزير دفاع سابق، انضمامه العاجل الى الحكومة بالتهديد الذري الايراني.
لكن في مواجهة جوقة المسارعين الى حرب رادعة، يقف رجال أمن ذوو صيت في الماضي يقولون ان اسرائيل ستحسن الصنع اذا أظهرت الصبر في اتجاه استنفاد العقوبات التي تقودها الولايات المتحدة واوروبا على ايران، وأنه لا يجوز لها ان تجعل نفسها أضحوكة بتهديدها بأن تبطل وحدها التهديد الايراني. فتخويف الجمهور من جهة والثرثرة الرسمية من جهة ثانية تجاوزا كل حد. وكيف نتقدم اذا لم نكن قادرين حتى على اجراء حرب سرية مهاجمة الحواسيب؟ – من غير ان نوميء الى أننا نقف من ورائها. وعلى كل حال لا يجوز لنا حتى ان نحلم بأننهاجم ايران مباشرة، وهو ما لا يتجرأ العالم حتى الآن على فعله قبل ان يستنفد كل طريقة اخرى.

يجدر ان نتذكر كيف تنفسنا الصعداء حينما لم يتهم الامريكيون ولا العالم اسرائيل بأن برجي التوأمين هُدما بسببها. اذا هاجمنا ايران فلن نتورط مع الولايات المتحدة فقط ولن تُضرب جبهتنا الداخلية فقط بل سننشيء وضعا لا يكون معه كل هدف يهودي في العالم آمنا لحقب طويلة. ان ايران الساعية الى القدرة الذرية هي خطر اقليمي وعالمي، فدعوا العالم السليم العقل يعالجها بطريقته ولا يجوز ان نقفز الى المقدمة، فالامر ليس أمر ضربة خاطفة ساحقة.

Posted in Arabic, IranComments Off on لا توجد ضربة خاطفة ساحقة لايران

«يديعوت أحرونوت»: الثورة أتاحت للإخوان المطالبة بتصفية مبارك «وفقا للقانون»

Posted by: Siba Bizri

Arabic Shoah editor in Chief

الرئيس المخلوع، حسني مبارك، يستمع للمستشار أحمد رفعت، رئيس هيئة المحكمة، خلال جلسة النطق بالحكم في الاتهامات الموجهة لـه ونجليه، وزير الداخلية الأسبق، حبيب العادلي، وستة من كبار مساعديه، أكاديمية الشرطة، القاهرة، 2 يونيو 2012. كانت محكمة جنايات القاهرة قد قضت بالسجن المؤبد لمبارك وحبيب العادلي، وإلزامهما بالمصاريف الجنائية، والبراءة لبقية المتهمين.<br />

قالت صحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلية إن شباب الثورة وجماعة الإخوان المسلمين «لا يعلمون حجم المساهمات العظيمة التي قدمها الرئيس السابق مبارك لبلاده، ولم يغفروا له علاقته مع إسرائيل، وما زالوا يطالبون بالانتقام».

وتحت عنوان «مصر ما زالت تبحث عن الانتقام»، كتب الدكتور يارون فريدمان، الأستاذ الإسرائيلي المتخصص في شؤون الجماعات الإسلامية، مقالا بالصحيفة، الأحد، قال فيه إن كراهية مبارك ليست ظاهرة جديدة في مصر، ولا حتى اتهامه بالفساد والتعاون مع إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية، مؤكدا أن «التصفية الجسدية والمطالبة بالإعدام عنصر مميز ودائم للتيار الإسلامي».

وأشار إلى أن منظمة «الجهاد» حاولت اغتيال مبارك عام 1995، فيما نجحت في اغتيال الرئيس الراحل محمد أنور السادات عام 1981.

وقال إن الربيع العربي أتاح لجماعة الإخوان المسلمين المطالبة بتصفية مبارك «وفقا للقانون»، الأمر الذي يزيد شعبيتهم وشعبية مرشحهم للرئاسة الدكتور محمد مرسي.

وتابع: «شباب الثورة وجماعة الإخوان المسلمين لا يعلمون شيئا عن الخدمات الجليلة والمساهمات التاريخية التي قدمها مبارك لمصر، لأنهم لم يكونوا وُلدوا بعد».

وأشار إلى أن مبارك أعاد بناء القوات الجوية المصرية عقب نكسة يونيو 1967، وكان قائد القوات الجوية في حرب أكتوبر 1973 المجيدة، ولا يعلمون كيف كان الاقتصاد المصري وقت صعود مبارك للحكم.

ولفت إلى أن الذاكرة الجمعية في مصر «تحتفظ بالأمور السلبية فقط عن مبارك، فيذكرون له مساندته لاتفاقية السلام مع إسرائيل، وتمسكه بهذه الاتفاقية رغم ضغوط العالم العربي، ورغم حرب لبنان والانتفاضتين الفلسطينيتين الأولى والثانية، ولن يسامحوه على الفقر المدقع الذي أصاب أغلب المصريين».

Posted in Arabic, EgyptComments Off on «يديعوت أحرونوت»: الثورة أتاحت للإخوان المطالبة بتصفية مبارك «وفقا للقانون»

التواقيع المؤيدة لسحب الثقة من المالكي لم تصل بعد إلى العدد المطلوب

Posted By: Siba Bizri

Arabic Shoah Editor in Chief

بغداد – عمر ستار- الحياة 
أكد «التحالف الكردستاني» أن رئيس الجمهورية جلال طالباني تسلم تواقيع نواب مؤيدون لسحب الثقة من رئيس الحكومة نوري المالكي «لكن عددها ما زال دون المطلوب حتى الآن»، فيما رجحت القائمة «العراقية»، بزعامة أياد علاوي عقد جلسة استثنائية للبرلمانللتصويت على إقالة المالكي.

وكان طالباني دعا خلال لقائه قادة «التحالف الكردستاني» و»العراقية»، بحضور ممثلين عن التيار الصدري إلى جمع تواقيع 164 نائباًكي يقدم بدوره طلباً إلى البرلمان لسحب الثقة من المالكي.

وتضاربت تصريحات الكتل في عدد التواقيع، ففيما أعلنت «العراقية» أن عددها أكثر من 164 توقيعاً، أكد نواب في محافظة كركوك خلال مؤتمر صحافي قادة القائمة بـ «تزوير تواقيعهم»، فيما اعتبر»التحالف الكردستاني» دعوة الزعيم الديني مقتدى الصدر إلى تنظيم استفتاءشعبي حول سحب الثقة «تأجيلاً مبطناً للموضوع».

وقال النائب عن «الكردستاني» حسن جهاد لـ «الحياة» إن «رئيس الجمهورية تلقى تواقيع مؤيدة لسحب الثقة، لكنها لم تصل إلى العدد المطلوب وهو النصف زائداً واحداً من عدد أعضاء البرلمان (325) وبالتالي فهو ينتظر اكتمال العدد المطلوب حتى يقدم طلباً رسمياً إلىرئيس البرلمان لعقد جلسة تصويت لسحب الثقة من رئيس الحكومة».

وتابع إن «عدداً من نواب العراقية لم يحسموا أمرهم بالتصويت، كما هو الحال لدى كتلة التغيير الكردية المعارضة، ولم تصرح كثير من مكونات التحالف الوطني بموقفها الرسمي».
وأشار إلى أن «الأمر المفاجئ كان في دعوة مقتدى الصدر أنصاره إلى إجراء استفتاء على سحب الثقة من المالكي ما يعني تأجيل تقديم تواقيع الكتلة الصدرية إلى ما بعد الاستفتاء الذي قد يأتي لصالح رئيس الوزراء».
ويقول نواب إن رئيس الجمهورية أرسل عبر البريد الإلكتروني استمارات استبيان إلى نواب «القائمة العراقية» أظهر فرزها انقساماً كبيراًبينهم.

وأضاف جهاد: «نأمل بحسم موضوع التواقيع وتسليمها إلى رئيس الجمهورية قبل انتهاء العطلة التشريعية للبرلمان في الرابع عشر من الشهر الجاري فموضوع سحب الثقة لا يستدعي جلسة استثنائية».
وكان الصدر دعا إلى استفتاء شعبي لسحب الثقة، مشترطاً مشاركة كل الجهات الرسمية والشعبية فيه وبإشراف منظمات مستقلة.
وقال النائب عن «القائمة العراقية» أحمد المساري لـ «الحياة» إن «عدد البرلمانيين الذي وقعوا طلب سحب الثقة وصل إلى أكثر ممايطلب الدستور».

وأضاف: «هناك اتفاق مبدئي على عقد جلسة استثنائية للبرلمان لطرح سحب الثقة لأن الكتل التي اجتمعت في السليمانية برعاية رئيس الجمهورية حسمت أمرها وهي تبحث الآن في مرحلة ما بعد المالكي».
إلا أن ائتلاف «دولة القانون» بزعامة رئيس الوزراء شكك بعدد الأصوات التي جمعت لحجب الثقة عنه. وقال النائب عبد السلام المالكي إن «الأرقام المبالغ بها التي تذعها القائمة العراقية والتحالف الكردستاني والتيار الصدري حول جمع العدد المطلوب من الأصوات لسحب الثقة من المالكي كاذبة وغير صحيحة لأن أغلب النواب خارج البلاد»، مشيراً إلى أن «معظم الموجودين داخل العراق إما أن يكونوا بعيدين عنبعضهم أو أنهم لم يحسموا أمرهم».

وأضاف في بيان: «هناك دعاية إعلامية مضخمة ومدفوعة الثمن من جهات خارجية في عملية جمع الأصوات لسحب الثقة من المالكي لأن الكتل التي تسعى لذلك ليس بمقدورها أن تجمع العدد المطلوب من الأصوات أو ثلثيها في أحسن أحوالها»، مبيناً « أن مثل هذه التصريحاتتعطي انطباعات وهمية للشارع العراقي وتربك المواطن، إضافة لنقلها رسائل سلبية عن سير العملية السياسية».

ودعا الكتل التي تريد سحب الثقة من رئيس الحكومة إلى أن «يكفوا عن التصريحات الإعلامية الفارغة التي لا جدوى منها وأن يتوجهوا إلى مجلس النواب إذا كانوا فعلاً صادقين وقادرين على سحب الثقة لأن تصريحاتهم المستمرة قد أثرت سلباً على الشارع العراقي سواء في النواحي الاقتصادية أو الأمنية».

Posted in Arabic, IraqComments Off on التواقيع المؤيدة لسحب الثقة من المالكي لم تصل بعد إلى العدد المطلوب

إضراب الأسير السرسك عن الطعام في يومه الـ 80 و«الجهاد» تؤكد أن كل الخيارات مفتوح لإطلاق الأسرى

Posted By: Siba Bizri

Arabic Shoah Editor in Chief

شقيقة الشهيد احمد ابو نصر خلال تشييعه في خان يونس.(أ ف ب)

غزة – فتحي صبّاح

أعلنت حركة «الجهاد الإسلامي» أن كل الخيارات مفتوح لإطلاق الأسرى من سجون الاحتلال الإسرائيلي، خصوصاً الأسيرين محمود السرسك وأكرم الريخاوي، فيما حذر القيادي في حركة «حماس» الأسير عبد الله البرغوثي من استمرار مصلحة السجون في المماطلةوالتلاعب في تنفيذ بنود الاتفاق الذي وقعته مع القيادة العليا للجنة الإضراب الأخير.

وقال عماد شقيق الأسير السرسك إن شقيقه واصل أمس إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الـ80 على التوالي، في وقت تدهورت حالتهالصحية. وأضاف أن محامي نادي الأسير أبلغ عائلته أنه «قد يستشهد في أي لحظة».

في الوقت نفسه، قال القيادي في «الجهاد» أحمد المدلل خلال مؤتمر صحافي نظمته مؤسسة «مهجة القدس للشهداء والأسرى» التابعة للحركة في خيمة تضامن جديدة مع السرسك والريخاوي أمام مقر الصليب الأحمر في غزة أمس: «بعد انتصار إرادة الأبطال في السجون، كنا على يقين أن العدو لا يعرف للإنسانية معنى ولا يفهم لغة الاتفاقات والمواثيق، وأنه سينقض عهوده وسيضيّق على الأسرى بعدانتصارهم، ما دفع بالسرسك والريخاوي إلى أن يستمرا في إضرابهما حتى تحقيق مطالبهما».

وأضاف أن الحركة «ستسمر في جهادها مع الأسرى لتؤكد أنّ معركتهم هي معركتها أيضاً». وحمّل سلطات الاحتلال المسؤولية كاملة عن حياة الأسرى، مطالباً الأمتين العربية والإسلامية بـ «الوقوف أمام مسؤولياتهما في ما يتعرض له الأسرى، وأن تستخدما كل أوراقهماومقدراتهما ومقوماتهما من أجل ردع الاحتلال الإسرائيلي عن جرائمه في حقهم».

واستنكر الناطق باسم المؤسسة ياسر صالح صمت المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية عن الجرائم التي يرتكبها الاحتلال في حق الأسرى. وطالب بـ «إنهاء سياسة المقاتل غير الشرعي والاعتقال الإداري». ووصف حال السريك والريخاوي الصحية بأنها «متردية وتدهور لديهما مستوى السمع والبصر وأداء عضلة القلب، إضافة إلى نقص السكر في الدم وزيادة في الكوليسترول».
يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت السرسك (25 سنة)، وهو من مخيم الشابورة للاجئين في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، في 22 تموز (يوليو) عام 2009 على حاجز بيت حانون (ايرز) أثناء توجهه للالتحاق بنادي شباب بلاطة الرياضي شمال الضفة الغربية بعدما وقع معه عقداً للاحتراف. ويلعب السرسك أساساً لصالح نادي خدمات رفح الرياضي، وهو أحد لاعبي المنتخب الوطني الفلسطيني.
بدوره، حذر عبدالله البرغوثي من استمرار مصلحة السجون في «المماطلة والتلاعب في تنفيذ بنود الاتفاق الذي وقعته مع القيادة العليا للجنة الإضراب». وقال خلال زيارة محاميه له في سجن «جلبوع» إن «تنصل سلطات الاحتلال وإدارات السجون من بعض التفاصيل، خصوصاً البند المتعلق بالأسرى الإداريين، لن يمر مرور الكرام، فنحن قادرون على التصدي لمصلحة السجون من خلال معركة الأمعاءالخاوية أو من خلال العصيان المدني».

وأشار البرغوثي، الذي يحمل الجنسية الأردنية، إلى أن إدارة السجن تحتجز معه في القسم نفسه الأسيرين الأردنيين علي نزال ومنير قاسم، كاشفاً أنه «يمكن أن يشرع هو والأسرى الأردنيون في إضراب مفتوح عن الطعام من أجل السماح لهم بتلقي زيارات من عائلاتهم».
ووصف البرغوثي الذي قبع في العزل الفردي منذ اعتقاله عام 2003، خروجه من العزل عقب انتهاء الإضراب بالقول: «عندما خرجت من قبر العزل الفردي شعرت كأني خرجت من قبر معتم إلى جنة، على رغم أنها مليئة بالأسرى والسجناء».

إلى ذلك، شيع مئات الفلسطينيين أمس الشهيد أحمد أبو نصر (20 سنة) إلى مثواه الأخير في مقبرة العائلة شرق مدينة خان يونس جنوب القطاع. وكان أبو نصر استشهد فجر أول من أمس في اشتباك مع قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق بلدة عبسان الكبيرة شمال شرقي مدينةخان يونس جنوب القطاع أسفر عن مقتل جندي إسرائيلي أيضاً.

كما شيع مئات الفلسطينيين في البلدة بلدة نفسها الشهيد أحمد أبو طير (21 سنة) إلى مثواه الأخير في مقبرة العائلة. وكان أبو طير استشهد متأثراً بجروحه في أعقاب الاشتباك عندما قصفت قوات الاحتلال الإسرائيلي المنطقة، بعد مقتل الجندي الإسرائيلي.

Posted in Arabic, GazaComments Off on إضراب الأسير السرسك عن الطعام في يومه الـ 80 و«الجهاد» تؤكد أن كل الخيارات مفتوح لإطلاق الأسرى

احمد شفيق: انا أمثل الشفافية و الاخوان يمثلون الظلام

Posted By: Siba Bizri

Arabic Shoah editor in Chief

القاهرة – ا ف ب – شن المرشح لرئاسة جمهورية مصر احمد شفيق هجوماً شديداً على جماعة الاخوان المسلمين التي يواجه مرشحها محمد مرسي في الجولة الثانية للانتخابات في 16 و17 حزيران(يونيو) المقبل.

واتهم شفيق، الذي كان آخر رئيس وزراء في عهد حسني مبارك ووزيراً للطيران لمدة عشر سنوات قبل اسقاط الرئيس السابق في 11 شباط(فبراير) الماضي، الاخوان المسلمين بأنهم يمثلون “الظلام والرجوع الى الخلف”.

ودعا شفيق الناخبين المصريين في مؤتمر صحافي الى التصويت له في جولة الاعادة قائلاً “الاخوان يمثلون الدولة الطائفية الاخوانية (..)، انا أمثل التقدم للأمام وهم الرجوع للخلف، انا أمثل الشفافية وهم يمثلون الظلام، انا أمثل المصلحة الوطنية وهم يمثلون الانتقام”.

وتابع “حين ينتخب الدكتور محمد مرسي من الذي سيحكم مصر؟ من سيكون حاكم مصر ..المرشد (العام للجماعة محمد بديع) أم (نائبه) خيرت الشاطر ؟ هل سيكون رئيس مصر هو الرئيس المنتخب أم رئيس من وراء ستار”، في اشارة الى الالتزام التنظيمي داخل جماعة الاخوان.

وأضاف شفيق “هم يمثلون فئه مغلقه علي نفسها لا تقبل أحدا من خارجها وأنا أمثل المصالحه الوطنيه، أنا أمثل الحوار والتسامح .. ويمثل الاخوان الاقصاء والإبعاد”.
واعتبر شفيق ان جماعة الاخوان المسلمين، التي دعت السبت الى التظاهر احتجاجا على الحكم في قضية مبارك، تستغل ذلك لاغراض انتخابية.

وقال شفيق “انني احترم حكم القضاء وملتزم من الآن وصاعدا بحكم القانون (..) ولا داعي لاستغلال هذه القضيه لأغراض انتخابيه”.

ووجه حديثه الى جماعة الاخوان قائلاً “القضاء الذي تهاجمونه الآن هو الذي أشرف علي انتخابات مجلس الشعب وهو الذي يشرف الآن علي الانتخابات الرئاسيه”، في اشارة الى فوز جماعة الاخوان بالاكثرية في الانتخابات التشريعية وصعود مرشحها الى الجولة الثانية منانتخابات الرئاسة.

وقضت محكمة جنايات القاهرة السبت بالسجن المؤبد لمبارك والعادلي “لمشاركتهما” في قتل المتظاهرين ابان الانتفاضة المصرية التي اطاحت الرئيس السابق في 11 شباط/فبراير الماضي.

وبرأت المحكمة كبار معاوني العادلي كما برأت نجلي مبارك جمال وعلاء ورجل الاعمال الهارب حسين سالم لسقوط التهمة الموجهة اليهم بالتقادم.

ومازال متظاهرون يحتلون ميدان التحرير الاحد غداة تظاهرات حاشدة احتجاجاً على تبرئة قيادات وزارة الداخلية المتهمة بالتورط في قتل المتظاهرين اثناء الانتفاضة التي اثارت غضباً شديدا اذ رأى فيها كثير من المصريين رسالة من نظام أمني متهم بارتكاب انتهاكات واسعة النطاق لحقوق الانسان مفادها ان القمع سيظل بلا عقاب.

Posted in Arabic, EgyptComments Off on احمد شفيق: انا أمثل الشفافية و الاخوان يمثلون الظلام

تصعيد إسرائيلي في غزة: شهيدان للمقاومة وقتيل للاحتلال

Posted By: Siba Bizri

Arabic Shoah  Editoe in Chief

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أمس، هجمات مدفعية وغارات جوية، إثر اشتباك قرب الجدار الأمني المحاذي لقطاع غزة، حين استطاع المقاوم الفلسطيني أحمد نصر أبو نصر (21 عاماً) اختراق الجدار الشائك والدخول إلى أراضي العام 1948، أدى إلى استشهاده ومقتل جندي من لواء «غولاني»، فيما أسفرت إحدى الغارات عن استشهاد مقاوم آخر متأثراً بجروح أصيب بها هو واثنين من رفاقه.
ووقع اشتباك مسلح بين المقاوم وقوات الاحتلال قرب معبر «كيتسوفيم» في شرقي محافظة خان يونس في جنوبي قطاع غزة، ورد الاحتلال بغارة جوية على بلدة عيسان الواقعة في شرقي محافظة خان يونس، أسفرت عن إصابة ثلاثة مقاتلين من لجان المقاومة الشعبية، استشهد احدهم بعد ساعات. وأعلنت مصادر طبية استشهاد الشاب ناجي قديح (34 عاماً) بعد ساعات من إصابته بشظايا الصاروخ الذي أطلقتهطائرات الاحتلال في بلدة عبسان. 

وأطلقت قوات الاحتلال المتمركزة على الحدود الشرقية للقطاع نيران أسلحتها الرشاشة الثقيلة وقذائفها باتجاه منازل المواطنين ومزروعاتهم في منطقة السناطي في بلدة عبسان، الأمر الذي تسبب باشتعال النيران في حقول المزارعين والتهامها عشرات الدونماتالمزروعة بالقمح. 

وذكرت مصادر فلسطينية أن منفذ عملية «استدراج الأغبياء 2»، كان يسعى لأسر جنود من الاحتلال، وأنه من عناصر حركة الجهاد الإسلامي، وهو من سكان بلدة عبسان القريبة من الحدود مع أراضي 48.
وبحسب مصادر وكالة «معاً» المستقلة فإن الشهيد كان في نقطة متقدمة ووصلته معلومات باقتراب قوة إسرائيلية، فعمل على استدراجها بهدف اختطاف أحد الجنود. وقال والد الشهيد احمد أبو نصر «أنا فخور باستشهاد ابني في عملية بطولية قتل فيها جنود إسرائيليون»، مشيراً إلى أن طموح ابنه كان «خطف جنود». 

لكن «سرايا القدس»، الجناح العسكري لحركة الجهاد، نفت مسؤوليتها عن العملية. وقال المتحدث باسم السرايا أبو أحمد في بيان إن الحركة «تبارك العملية البطولية في خان يونس وتنفي أي علاقة بها».
وأسفر رد جيش الاحتلال، عن استشهاد المقاوم ناجي قديح وإصابة اثنين في غارة استهدفت عربة نقل من نوع «توك توك» في منطقة عبسان. وأعلن المتحدث باسم اللجنة العليا للإسعاف والطوارئ ادهم أبو سلمية أن المصابين نقلوا إلى مستشفيي «غزة الأوروبي»و«ناصر» في خان يونس، مشيراً إلى أن «اثنين منهما في حالة حرجة بعد بتر أطرافهما». 

وأعلنت «ألوية الناصر صلاح الدين»، الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية، في بيان أن الشهيد والمصابين من مقاتليها. وحذرت اللجان الاحتلال من «مغبة ارتكاب أي حماقة ضد قطاع غزة»، مشددة على أن «المقاومة لن تقف مكتوفة الأيدي أمام أي تصعيد وستردبكل ما تملك من قوة». 

من جهتها، اعتبرت حركة حماس أن هناك نية مبيتة من قبل الاحتلال للعدوان على قطاع غزة، محذرة «إسرائيل من مغبة الانزلاق إلى ارتكاب أي حماقة ضد القطاع التي سيكون نتيجتها الفشل».
في المقابل، حمل الاحتلال حركة حماس مسؤولية الهجوم، وقال جيش الاحتلال إنه رد على الهجوم بضربة صاروخية أسفرت عن إصابة ثلاثة مقاتلين في جنوبي القطاع، مشيراً إلى أنه تم إطلاق صواريخ من القطاع إلا أنها لم تتسبب بأضرار. وجاء في بيان جيش الاحتلال أن «قوة من لواء غولاني للمشاة تصدت لمسلح بعد اجتيازه السياج الحدودي، فوقع تبادل لإطلاق النار بين الطرفين ما أدى إلى مقتل المسلح والرقيب أول نتانئيل موشياشفيلي». كما أعلن عن حالة التأهب القصوى على الحدود مع غزة، وطلب من المستوطنين المجاورين للقطاعالنزول إلى الملاجئ وأخذ الحيطة والحذر. 

وفي السياق، ذكرت الإذاعة «الإسرائيلية العامة» أن قذيفتين صاروخيتين أطلقتا من قطاع غزة وسقطتا في محيط المجلس الإقليمي «أشكول» في النقب الغربي، من دون وقوع إصابات أو أضرار.
على صعيد متصل، فتحت الزوارق الحربية الإسرائيلية نيران رشاشاتها على قوارب الصيادين، على شاطئ البحر في منطقة السودانية، فيشمال غربي مدينة غزة. 

من جهة ثانية، أصيب مزارع من بلدة تقوع في محافظة بيت لحم في الضفة الغربية، جراء مهاجمة جنود الاحتلال لعدد من المزارعينوإطلاق القنابل الصوتية عليهم لمنعهم من العمل في اراضيهم. 

وأفاد مدير بلدية تقوع تيسير أبو مفرح لـ«وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية» («وفا»)، أن جنود الاحتلال يرافقهم «الارتباط المدني الإسرائيلي»، هاجموا المزارعين أثناء تواجدهم في أرضهم في منطقة رومان في شرقي تقوع، مستخدمين القنابل الصوتية، ما أدى إلىإصابة المواطن ياسر علي جبريل. 

يذكر أن منطقة رومان تتعرض منذ أيام لحملة شرسة من قبل المستوطنين بحماية جنود الاحتلال.
ومن جهة ثانية، ذكرت صحيفة «هآريتس» أن الدوائر الأمنية تقوم بدراسة اقتراح بنقل سكان حي «جفعات هاؤولبنا» في مستوطنة «بيتإيل» إلى أراض تقع حولها وتمت مصادرتها لأغراض عسكرية. 

وتبحث حكومة بنيامين نتنياهو بشكل جدي التوصل إلى حل للحي الاستيطاني المذكور، بعد قرار المحكمة العليا القاضي بإخلائها لأنها بنيت على أراض فلسطينية خاصة. ويعمل نتنياهو على صفقة لإقناع المستوطنين بالانتقال إلى معسكر مؤقت.
وقال أعضاء الكنيست اليمينيون إنه إذا لم يجد رئيس الوزراء وسيلة لمنع هدم الحي، سيصوت الكنيست على قانون يتجاوز قرار المحكمةالعليا. 

(«السفير»، أ ف ب، رويترز، أ ش أ)

Posted in Arabic, GazaComments Off on تصعيد إسرائيلي في غزة: شهيدان للمقاومة وقتيل للاحتلال

Shoah’s pages

www.shoah.org.uk

KEEP SHOAH UP AND RUNNING